جراحة وعملية تكميم المعدة | دكتور طارق البحار

جراحة تكميم المعدة

تكميم-المعدة

جراحة تكميم المعدة

تُجرى هذه العملية عن طريق منظار البطن الجراحى. جراحة تكميم المعدة أو استئصال المعدة طولياً لتكون شبيهة بالكم، هي واحدة من أحدث أنواع الجراحات  لعلاج السمنة. و تسمى أيضا هذه الجراحة بأستئصال المعدة الطولى، أو استئصال المعدة الأنبوبي. خلال هذا الجراحة يزيل الجراح جزء من المعدة بحيث تأخذ المعدة المتبقية شكل الكم، أو الأنبوب أوالموزة. والهدف الرئيسي من هذا الإجراء هو تصغير حجم المعدة دون التأثير على وظيفتها أو تغيير المسار الطبيعي للغذاء ويتم قطع و إغلاق هذا الأنبوب المعدى بالدباسات الجراحية. و تبقى الأعصاب إلى المعدة وصمام مخرج المعدة سليمة. فكرة جراحة تكميم المعدة هى الحفاظ على وظائف المعدة مع خفض كبير في حجمها دون تحويل مسار الأمعاء أو حدوث أي سوء امتصاص بالجهاز الهضمي. على الرغم من أن جراحة تكميم المعدة هو إجراء غير قابل للعكس، فإن ما يتبقى من المعدة يتوسع ويتمتدد مع مرور الوقت. فبعد 18-24 شهرا من العملية الجراحية، تبلغ المعدة نحو 40-50٪ من حجمها الأصلي و يصبح هذا الحجم كافيا للحفاظ على الوزن دون زيادة إذا إلتزم المريض باتباع نظام غذائي وأسلوب الحياة صحي. تعتبر جراحة تكميم المعدة في الوقت الراهن من الجراحات المتفق عليها لعلاج السمنة المفرطة و كبديل لحزام المعدة للأفراد الذين لا يرغبون فى المتابعة المستمرة والذين لا يرغبو فى وضع جهاز غريب فى جسمهم. وكما إنها تستعمل كخيار آمن للأفراد الذين يعانون من السمنة فوق المفرطة (الأوزان العالية جداً).

كيف تتم عمليات تكميم المعدة

بداية قبل اتخاذك قرار اجراء تكميم المعدة ، ينبغي عليك أن تعد نفسك من حيث:

  • أخذ استشارات معالجة نفسية للتخلص التام من أي عوارض نفسية حادة غير ملحوظة بالنسبة لك.
  • إجراء عدة فحوص طبية لمعرفة أنواع الإصابات الموجودة والعلاج منها، أو مناسبة حالتك لإجراء العملية.
  • إجراء بعض التحاليل الطبية وصور إشاعات بحسب طلب المختص بأمراض السمنة والعمل بالمناظير، منها وظائف الكلى والكبد، وصورة دم، وسيولة الدم ووظائف الغدد الدرقية.
  • إجراءك حمية ريجيم لمدة لا تقل عن أسبوعين قبل العملية مباشرة؛ لتهيئة الجسم لها، وراحة بعد العملية لا تنقص عن 4 أو 5 أيام.
  • تجرى العملية بطرق مختلفة منها الشق الجراحي الواحد، أو بالمنظار بالثقوب المحددة بخبرة ومهارة الطبيب القائم عليها.

 

شرح د. طارق البحار لعملية تكميم المعدة

 

 

حيث أنه فى بعض الأحيان تعتبر أنها خطوة أولى في إجراء من خطوتين لعلاج هؤلاء المرضى. في مثل هذه الحالات، يتم إجراء جراحة تكميم المعدة و بعد أن يكون الشخص قد فقد كمية كبيرة من الوزن يتم إجراء عملية تحويل مسار المعدة وهذا ما يسمى نهج “تدريجي” لجراحة فقدان الوزن، وهذا يجعل الإجراء الثاني أقل مخاطرة وأكثر فعالية. إما عن توقيت إجراء العملية الجراحية الثانية فهو يتغير وفقا لدرجة فقدان الوزن. وعادة ما يحدث في غضون 6 إلى 18 شهرا بعد الجراحة الأولى. يفقد معظم الإفراد الذين أُجريت لهم جراحة تكميم المعدة حوالى 60 % من وزنهم الزائد خلال السنة الأولى بعد الجراحة.

وقد أظهرت الدراسات أنه بعد إجراء جراحة تكميم المعدة يظهر تحسناً في مرض السكري، وارتفاع ضغط الدم، وارتفاع الكولسترول وتوقف التنفس أثناء النوم في غضون سنة إلى سنتين. هذا التحسن جيد و لكنه لا يوازى ذلك التحسن اللذي يظهر بعد عملية تحويل مسار المعدة

Share and let others know...Tweet about this on TwitterShare on Google+Share on FacebookEmail this to someone