جراحات الأعادة | دكتور طارق البحار

جراحات الإعادة

Untitled-100
9

 جراحات الاعادة

مقياس نجاح جراحات السمنة هو فقدان 50 – 60 % من الوزن الزائد. كما أن هناك عوامل أخرى تحدد نجاح العملية مثل تقبل المريض لنوعية الحياة بعد العملية أو حدوث مضاعفات و هناك نسبة من الفشل فى جميع أنواع جراحات السمنة. هذا الفشل يتمثل فى عدم فقدان قدر كافي من الوزن (50 – 60 % من الوزن الزائد) أو استعادة الوزن بعد فقدانه أو حدوث المضاعفات أو نوعية الحياة الصعبة مثل القيئ المستمر و عدم إستطاعة الأكل بصفة طبيعية.

و تتراوح نسبة الفشل بعد جراحات السمنة من نسبة منخفضة مع جراحات تحويل المعدة أو تكميم (تصغير) المعدة إلى نسبة مرتفعة للفشل مع جراحة تدبيس المعدة وهى تحدث عادة بسبب التحول إلى تناول السكريات والنشويات بعد مدة من العملية. إعادة الجراحة للوصول للوزن المطلوب عادة ما تكون صعبة تقنياً و لكننا قمنا بأجراء العديد من هذه العمليات بنسبة نجاح مرتفعة و تجرى عادةً هذه الجراحات بالمنظار حتى لو كانت المرة الأولى أجريت بالجراحة المفتوحة. لإصلاح فشل أو مضاعفات حزام المعدة أو فشل تدبيس المعدة فيكون الحل هو تغيير الجراحة إلى تحويل مسار المعدة أو تكميم المعدة. أما إذا كان الفشل بعد تكميم المعدة فيكون الحل هو إعادة التكميم بالطريقة الصحيحة أو تغيير الجراحة إلى تحويل مسار المعدة.

أما علاج الفشل أو إعادة إكتساب الوزن بعد عملية تحويل مسار المعدة فيكون عبارة عن إعادة العملية نفسها ممثلاً فى تصغير الجيب المعدى و تصغير قطر الجزئ من الأمعاء الدقيقة المتصل بهذا الجيب المعدى. بالرغم من أن إعادة الجراحة أكثر صعوبة من عمليات السمنة المعتادة إلا أن نتائجها للنزول فى الوزن ممتازة كما أنها تضع الفرد على الطريق السليم لفقدان الوزن مع نوعية حياة أفضل

Share and let others know...Tweet about this on TwitterShare on Google+Share on FacebookEmail this to someone